بلجيكا

بريكسيت: جسر جوي بين بلجيكا والمملكة المتحدة لتجنب التأخيرات المحتملة في الموانئ

بلجيكا 24 – لتجنب التأخيرات المحتملة في الموانئ نتيجة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، تم إنشاء جسر جوي بين مطاري أوستند وبرمنغهام من قبل شركة طيران بريطانية.

وترغب شركة الخطوط الجوية Jota Aviation وشركة خدمات الدعم اللوجستي Priority Freight “الحفاظ على سلاسل التوريد في تحرك مستمر خلال تحديات جمركية جديدة والازدحام المتوقع في الموانئ” بسبب نهاية المرحلة الانتقالية التي ظلت فيها المملكة المتحدة جزءًا من الاتحاد الجمركي للاتحاد الأوروبي والسوق الأوروبية المشتركة.

ومن المتوقع أن يبدأ يعمل الجسر الجوي مرتين في اليوم إعتباراً من يوم الاثنين، من برمنغهام إلى أوستند والعكس ، وفقًا لتصريحات الشركتين ، ،التي نشرها موقع New Mobility News.

بينما توصل الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة إلى اتفاق تجاري (قبل ثمانية أيام فقط من نهاية الفترة الانتقالية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي) ، وبالتالي تمكنا من تجنب العمل بموجب قواعد منظمة التجارة العالمية والتي تطبق تعريفات جمركية عالية وتفتيشات جمركية واسعة النطاق ، يوجد تغييرات على الشكليات، مما قد يؤدي إلى تأخير في الموانئ والمحطات.

وستكون هذه التأخيرات غير مرحب بها عندما يتعلق الأمر ببضائع مثل المنتجات الطبية التي يجب نقلها بشكل سريع.

إلا انه قيل إن الأيام الأولى بعد نهاية الفترة الانتقالية لـ “بريكست” مرت دون أي مشاكل كبيرة ، يتوقع رئيس الجمارك في ميناء زيبروغ ذروة في النشاط “في أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع” ، كما قال في تصريحه لصحيفة “دي تايد” الفلمنكية البلجيكية.

ووفقًا لمنسقة الجمارك “بريكسيت” آني فانهايرب، عندما يحين ذلك الوقت ، فإن الشركات غير المستعدة للتغيير في الإجراءات “سينتهي بها المطاف في إختناقات مرورية كبيرة”.

وأضافت: “لكن هذا سيؤدي إلى قيام الشركات بترتيب طريقة عملها ، متوقعةً إختفاء الاختناقات المرورية بأسرع ما يمكن.”

واختتمت قائلة: “سيصبح التصدير إلى المملكة المتحدة أكثر تعقيدًا وسيؤدي إلى تكاليف إضافية ، ولكنه سيظل ممكنًا إذا كنت مستعد بشكل جيد”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock