حوادث

مشتبه بها في جريمة قتل..بلجيكا تُسلم إمرأة من الباسك إلى السلطات الإسبانية

بلجيكا 24 – سلمت بلجيكا إمرأة من إقليم الباسك إلى السلطات الإسبانية، ويشتبه في ان المرأة التي تعمل طاهية وتعيش في بلجيكا منذ عام 2003، وكانت عضو سابق في حركة إيتا الانفصالية الباسكية قتلت عقيدًا في الجيش الإسباني.

وصلت ماريا ناتيفيداد جوريجوي إسبينا ، برفقة ضباط الشرطة ، إلى إسبانيا يوم الأحد.

وكانت “جوريجوي إسبينا” تعيش في غنت منذ عدة سنوات حيث عملت كطاهية.

أعتقلت المرأة عام 2013 بناء على مذكرة توقيف صادرة عن السلطات الإسبانية عام 2004.

أرادت السلطات الإسبانية محاكمتها بتهمة قتل العقيد رامون روميو ، الذي قُتل في بلباو عام 1981 على يد كوماندوز يُشتبه في أنه جزء من حركة إيتا الإنفصالية.

ويُعتقد أن جوريجوي إسبينا قد انضمت إلى ETA في عام 1978 ويشتبه في كونه عضوًا في كوماندوز فيزكايا التي كانت مسؤولة عن مقتل العقيد قبل 39 عامًا.

وكانت محكمة النقض البلجيكية قد أمرت الثلاثاء الماضي بتسليمها لإسبانيا.

وفي وقت سابق ، في مناسبتين منفصلتين ، رفض القضاة البلجيكيون تسليمها إلى إسبانيا.

يذكر ان جوريجوي إسبينا متمسكة ببراءتها وتصر على عدم وجود دليل ضدها، وتخشى هي ومؤيدوها ألا تحصل على محاكمة عادلة على يد النظام القضائي الإسباني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock